الأحد، 20 مارس، 2011

تعبت

تعبت من أشياء كثيرة... تعبت من الحياة من قلة الموت

في مدن باردة شوارعها مقفره ..في دكاكين الحكي حيث تباع الكلمة الحلوة


بسعر ثمين

تعبت من هدير البحر المعشعش في راسي

وتلك الرؤى المظلمه التي تحاك حولها


غريبه تلك الابتسامات الصفراء والوجوه التي لا لون فيها

صحيح ان المطر هذا الشتاء لا يكفي لحاجة الارض لكنها ستبذر الحب كما في كل موسم

وتنتظر الحصاد .حارسة الزمن ..صديقة الوقت .. والابواب المؤصدة تنتظر

كي لا يولد الغد ميتا في مدينة بارده لا يضحك فيها البدر يكون لأنتظار الموت في العيش الرتيب

طعم الموت نفسه

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق